سميره مقرون : أنافس نفسى فى رمضان القادم بثلاث شخصيات مختلفه

View Comments


حوار : أشرف توفيق

لقائى بالزعيم عادل إمام حلم تحقق فى مصر

علاقتى طيبه بزميلاتى الفنانات التوانسه وبيننا منافسه شريفه

نادرآ ما أجرى حوارات صحفيه لأننى أحب أن تتحدث اعمالى عنى

لا أتعجل النجاح فى مصر ولن يفرضنى أحد على الجمهور

حضورى لمصر خطوه أجلتها بسبب الزواج و الأنجاب

أتمنى أن أرى أبنى قصى أفضل أنسان فى الدنيا

عملى مع المخرج الكبير خيرى بشاره حلم تحقق

لم أترك الطيران من أجل التمثيل

أنا محظوظه و دخلت الفن بالصدفه

قلبى أنشرح لمسلسل بعد البدايه بسبب الكاست الرائع

أتمنى العمل مع المخرجه كامله أبو ذكرى

أحرص عند أختيارى لأدوارى أن اقدم صوره مشرفه لأبنى

أعشق هند رستم و سعاد حسنى و تحيه كاريوكا

قدمت الى مصر من تونس الخضراء بعد ان حققت النجاح و الجماهيريه من خلال تقديمها لدور سيرين فى المسلسل التونسى الأشهر مكتوب بأجزائه الأربعه و بعد ان أثبتت نفسها فى بلدها تونس قررت ان تخرج خارج الأطار المحلى فطارت الى سوريا حيث شاركت فى مسلسل ذاكره الجسد من أخراج المخرج الكبير نجدت أنزور كما شاركت فى مسلسل تخت شرقى من أخراج المخرج الموهوبه رشا شربتجى وبعد سنوات قررت تحقيق حلمها المؤجل بالحضور الى هوليوود الشرق مصر لتنطلق منها أنطلاقه تلفزيونيه و سينمائيه جديده حيث شاركت فى فيلمى ورده من اخراج هادى الباجورى و فيلم كرم الكينج الذى يعرض حاليآ من اخراج حازم فوده و تصور حاليآ ثلاث مسلسلات دفعه واحده ينتظر ان تمثل أنطلاقه قويه لها فى عالم الدراما التلفزيوينه هى مسلسلات " الكبريت الأحمر " للمخرج الكبير خيرى بشاره و " بعد البدايه للمخرج الموهوب أحمد خالد و طريقى للمخرج محمد شاكر أنها الفنانه التونسيه جميله الروح و الملامح سميره مقرون التى كان لنا معها هذا الحوار :-

كيف جاءت مشاركتك فى فيلم كرم الكينج و ما الذى جذبك لدورك فيه ؟

لقد قدمت الى مصر خصيصآ لتصوير مسلسل " الكبريت الأحمر " و بعدها وجدت الأستاذ أحمد بجه و هو منتج منفذ يرشحنى للمشاركه فى فيلم " كرم الكينج " و بالفعل رتب لى لقاءآ مع مخرج الفيلم الأستاذ حازم فوده الذى رحب بمشاركتى بالفيلم ، والذى جذبنى للدور هو ان الشخصيه التى أجسدها تساعد بطل الفيلم فى النهايه و تغير من مجرى احداث الفيلم ورغم صغر حجم الدور الا انى وجدتها فرصه للتدرب على اللهجه المصريه خاصه و أن شخصيه " سالى " التى جسدتها لم نحدد جنسيتها فلم يكن هناك مشكله اذا لم تتحدث المصريه بشكل سليم تمامآ .

كيف كان تعامل كاست الفيلم معك خاصه وانك جديده عليهم ؟

لقد كانت معظم مشاهدى أمام النجم الكوميدى أحمد صيام والذى وجدته شخصيه رائعه فرغم انه نجم الا انه كان حريصآ على مساعدتى و مذاكره المشاهد معى ، كما وجدت النجم محمود عبد المغنى شخصيه متعاونه جدآ و المخرج حازم فوده شخص مريح و متعاون جدآ فكنت بالأجمال مرتاحه نفسيآ أثناء التصوير .

هل تعتبرى مشاركتك فى فيلم " كرم الكينج " خطوه للأمام بعد مشاركتك فى فيلم "ورده" ام ان المشاركتين فى نفس المستوى ؟

لا أستطيع المقارنه بين الفيلمين فكل منهما تجربه مختلفه عن الأخرى ، و سيبقى كل منهما فى تاريخى السينمائى كتجربه أعتز بها ، و انا اعتبر نفسى لم أقدم بعد دورآ متكاملآ باللهجه المصريه و حتى الآن ما قدمته هى تجارب على اللهجه المصريه فلا أعتبر نفسى دخلت الساحه السينمائيه المصريه بشكل كامل حتى الآن .

هل لمستى ردود الفعل حول دورك من الصحفيين ؟

بطبيعتى نادرآ ما أجرى حوارات صحفيه سواء فى مصر او فى تونس و هذا هو أول حوار صحفى أجريه منذ حضورى لمصر وقد أختصيت به موقع ستارز اونلاين .

هل تجدين ان فيلم " ورده " تعرض لظلم حيث لم يشاهد جماهيريآ بشكل جيد ام ان هذا طبيعى نظرآ لنوعيته المختلفه ؟

بالفعل هو فيلم من نوعيه مختلفه فهو فيلم رعب و لكن ليس رعب تجارى فهو تجربه جديده أحبها المخرج و المؤلف وكانا يدركان منذ البدايه انهما لا يقدمان فيلمآ تجاريآ الا انه تجربه فنيه مختلفه و ممتعه

بماذا أفادتك مشاركتك فى فيلم "ورده" ؟

أعتبر نفسى محظوظه لان أول فيلم سينمائى لى فى مصر عملت فيه مع المنتج و المؤلف محمد حفظى و المخرج هادى الباجورى وهما من كبار صناع السينما فى مصر و مدير التصوير طارق حفنى أسماء كبيره عملت معها فى أول تجاربى السينمائيه فى مصر وهذا أهلنى فيما بعد كى أوقع مسلسل من أخراج المخرج الكبير خيرى بشاره  ، حتى حينما عملت خارج تونس كان أول تعاملى مع المخرج نجدت أنزور وهو من أكبر المخرجين العرب فأنا أعتبر نفسى محظوظه

ننتقل لمسلسل الكبريت الأحمر و نريد ان نتعرف كيف جاءت مشاركتك فيه ؟

لقد تم ترشيحى لشركه الانتاج " رايت ماركتينج " لتقديم دور كانوا يبحثوا عن وجه جديد ليقدمه و بالفعل تقابلت مع المسئولين فى الشركه الذين رحبوا بى و أنتظرنا القرار النهائى لمخرج المسلسل الأستاذ خيرى بشاره و بالفعل ألتقيت به و  لم يجرى لى حتى كاستينج على الدور بل قال لى بمجرد النظر أرى انك المناسبه للدور و الحمد لله المؤلف الكبير د عصام الشماع و المخرج الكبير خيرى بشاره  كانوا سعداء بطريقه ادائى للدور .

ماذا عن طبيعه دورك فى مسلسل الكبريت الأحمر ؟

أجسد دور إلهام وهى زوجه أحمد السعدنى فى المسلسل  ولا أستطيع الكشف عن أحداث المسلسل لانه ينتمى لنوعيه المسلسلات التى تتميز بالغموض فاذا كشفت لك الاحداث سنحرق المسلسل ولكنى أستطيع ان اقول ان د عصام الشماع كتب موضوع جيد جدآ و ممتع .

ماذا عن مشاركاتك الأخرى فى دراما رمضان 2015 ؟

اشارك فى مسلسل شيرين عبد الوهاب الجديد " طريقى " كما أشارك فى مسلسل طارق لطفى و دره " بعد البدايه " .

ماذا عن دورك فى مسلسل طريقى ؟

اشارك فى خمس حلقات من المسلسل لان المسلسل يرصد قصه صعود الشخصيه التى تجسدها شيرين منذ طفولتها و فى مراحل العمر المختلفه و بالطبع تتغير الشخصيات المحيطه بها و أنا أجسد شخصيه " سوسن " و التى ترتبط بعلاقه مع حبيب البطله " شيرين " و تستمر الاحداث .

وماذا عن مشاركتك فى مسلسل " بعد البدايه " ؟

أجسد شخصيه تدعى " رشا " وهى صحفيه متسلقه نفعيه وصوليه تحاول النبش وراء الناس و تتبع ماضيهم فهى شخصيه مختلفه تمامآ عن الشخصيتين الأخريتين اللتين أجسدهما .

لقاءك مع بنت بلدك دره هل هذا اللقاء الأول ؟

لا .. لقد مثلنا معآ مسلسل تونسى منذ أربع سنوات تقريبآ

وهل انتما صديقات ؟

نحن زميلات و علاقتنا جيده الحمد لله .

وماذا عن علاقتك بزملائك الفنانيين و الفنانات التوانسه فى مصر ؟

كلنا زميلات و علاقتنا جيده فأنا أحب هند صبرى جدآ و أحيانآ ألتقى بفريال يوسف و ساندى و إيناس و نخرج سويآ و أيضآ علاقتى طيبه بظافر عابدين .

كيف ترين علاقه الفنانيين التوانسه ببعضهم فى مصر هل هناك صداقه ام منافسه ام صراع بينهم ؟

الفنانيين مثلهم مثل اى وسط آخر كالاطباء او المهندسين ستجد من يتوافق مع زميله او زميلته و من يتنافر معها فهى كيميا قد تحدث بين شخصيتين او لا تحدث وهذا طبيعى فقد تجد أخ يحب أخوه الاول أكثر مما يحب أخاه الثانى .. لا أعتقد ان بيننا صراع بل هى منافسه شريفه

فكل فنان او فنانه يحاول ان يثبت نفسه و يجتهد كى يصل للنجاح .

هل وجدتى الطريق مفروش بالورود عند دخولك مجال الفن فى مصر ام كانت هناك صعوبات واجهتك ؟

لا لم يكن مفروشآ بالورود .. ولكننى لست متعجله النجاح فى مصر ولن يفرضنى أحد على الجمهور انا خطواتى هادئه و بطيئه و امنيتى ان ادخل لقلوب الجمهور المصرى كما دخلت لقلوب الجمهور التونسى .. فهناك من يرانى جيده و يمنحنى فرصه عمل ثانيه و من لا يرانى كذلك فلا يتعاون معى و هكذا فانا لست متعجله على الاطلاق

 

هل كان من أحلامك القدوم للعمل فى مصر منذ فتره ام انها خطوه مفاجئه ؟

نعم كنت احلم بهذا منذ فتره و لكننى تزوجت و أنجبت فأنتظرت حتى يكبر أبنى فى السن و بعد هذا قلت لابد من تنفيذ هذه الخطوه المؤجله و القدوم الى مصر لأننى كنت اشاهد أعمال دراميه مصريه و كنت أتمنى المشاركه فيها

هل قله الأنتاج الدرامى فى تونس و كثرته فى مصر كانت من الأسباب التى شجعتك على  الحضور لمصر ؟

هذا من ضمن الأسباب .. و لكننى كان من الممكن ان تكون أنطلاقتى الفنيه من دبى او من سوريا و التى بالفعل صورت فيها مسلسلى "ذاكره الجسد و تخت شرقى" و لكننى أحب نوعيات الدراما التى تقدم فى مصر فهى متنوعه و ثريه و ترضينى كممثله .

نريد التعرف على أحلامك الفنيه فى مصر من المخرجين الذين تتمنين العمل معهم ؟

المخرجه كامله أبو ذكرى فهى لا تحكم على الممثل بشكله و تخرج منه اداء بعيد تمامآ عن مواصفاته الشكليه .. و أيضآ كان من أحلامى العمل مع المخرج خيرى بشاره وهذا الحلم يتحقق حاليآ فى مسلسل الكبريت الأحمر

وكيف كان التعامل مع المخرج الكبير خيرى بشاره فى اللوكيشن ؟

رائع .. وجدته أنسان رائع ينتمى لنوعيه المخرجين التى أحب التعامل معها فانا لا احب المخرج التقنّى بزياده بل افضل المخرج الانسان الذى يتحدث مع الممثل و يضعه فى "المود" قبل تصوير المشهد و يوفر له اسباب الراحه و استاذ خيرى افضل من ينفذ هذا فهو يخرج من الممثل مايريده بدون ان يقول له افعل هذا بتلك الطريقه .

هل تجمعين بين تصوير أكثر من عمل فى نفس الوقت ؟

أصور مسلسلين هما  بعد البدايه و الكبريت الأحمر و سأدخل تصوير طريقى قريبآ .

ولكن الجمع بين تصوير أكثر من عمل يحتاج أحترافيه عاليه لدى الممثل ؟

هذا متوفر لدى فانا أمثل منذ فتره طويله ولست جديده على الميدان و أستطيع ان أفرق بين كل شخصيه و الأخرى و أفصل بين طريقه اداء كل منها خاصه و ان تلك الشخصيات ليست متشابهه و حينما أدخل لوكيشن مسلسل ما أتلبس شخصيته .

نفهم من هذا ان سميره مقرون تنافس نفسها فى دراما رمضان 2015 ؟

ان شاء الله و اتمنى ان تحظى كل الشخصيات التى أقدمها بمتابعه و حب الجمهور .

لك مشاركات متميزه فى الدراما العربيه خارج تونس نريد أن نلقى الضوء عليها ولنبدء بكيف جاءت مشاركتك عام 2010 فى مسلسل " ذاكره الجسد " أمام النجم جمال سليمان و أخراج المخرج الكبير نجدت أنزور ؟

رغم انى لم اسافر سوريا الا ان مخرج المسلسل الأستاذ نجدت أنزور كان قد قرر أختيار كاست المسلسل من عده بلدان عربيه و حينما شاهد الفنان ظافر العابدين شاهدنى معه فى أحد المشاهد فطلب لقائى و بالفعل اتصلت بى الشركه المنتجه و حضر ممثل لها الى تونس ووقع معى عقد المسلسل و بعدها سافرت الى سوريا لتصوير المسلسل .

وكيف جاءت مشاركتك فى مسلسل تخت شرقى ؟

أثناء تواجدى فى سوريا لتصوير مسلسل ذاكره الجسد ألتقيت المخرجه رشا شربتجى والتى أحبت فكره ان أقدم معهم دورآ باللهجه التونسيه التى تحبها جدآ و بالفعل قدمت معها دور "مليكه " فى مسلسل " تخت شرقى " و كنت ضيفه خفيفه عليهم فى المسلسل و الذى صورته أثناء تصويرى مسلسل " ذاكره الجسد " مع الأستاذ نجدت و بعدها كان هناك تفكير كى أبقى فى سوريا لفتره و أقدم أعمالآ فنيه أخرى خاصه ان الوسط الفنى رحب بى هناك الا ان قيام الثوات العربيه حال دون تحقيق ذلك .

كيف جاء أنتقالك من العمل كمضيفه طيران للتمثيل ؟

اثناء دراستى فى الجامعه للأدب الأنجليزى وفى أحدى العطلات الصيفيه وجدت فرصه للتدريب فى احدى شركات الطيران و بالفعل حصلت على دوره لمده ثلاث أشهر و بعد أتمامى لها فوجئت بشركه الطيران تتعاقد معى كمضيفه طيران رغم انى تصورت اننى سأحصل على هذه الدوره فقط و بالفعل تم تعيينى كمضيفه جويه فى الشركه بسرعه رهيبه فقلت و لم لا أجرب وبالفعل عملت مضيفه طيران لمده خمسه اشهر فقط و لكننى وجدت هذه المهنه مرهقه جدآ و  لا ترضى طموحى و ستشغلنى عن أشياء أحبها فتركتها قبل ان اتجه للتمثيل بفتره فأنا لم اترك الطيران من أجل التمثيل .

هل درستى التمثيل ام كانت لديك الموهبه منذ الطفوله ؟

حينما كنت طفله فى المدرسه كنت أمارس الرقص الكلاسيكى و كنت أشارك فى مسرحيات فى المدرسه و خارجها و كانت لدينا مدربه روسيه دربتنا على التعبير بالجسد و الوجه و بعدها حينما وصلت سن التاسعه عشر عامآ شاركت فى برنامج " ديل أور نو ديل " النسخه التى قدمت فى تونس و فوجئت ان والدتى أرسلت خطاب باسمى لأشارك "فغصب عنى" ذهبت للمشاركه فى البرنامج و بعدها مقدم و منتج البرنامج الأستاذ سامى الفهرى كان يتحضر لأخراج و أنتاج مسلسل تلفزيونى فأتصل بى و قال لى أريد ان أجرى لك كاستنج على دور فى المسلسل لأننى أحببت وجهك حين شاركتى فى البرنامج فأجبته بأن التمثيل ليس وارد فى ذهنى فقال جربى و لو دور صغير وبعد الكاستنج وجدته يقول لى أريدك فى دور كبير لأن لديك الموهبه وبالفعل قدمت الدور الذى دخلت به الى قلوب الناس و كان دور سيرين فى مسلسل مكتوب هذا المسلسل نجح نجاحآ كبيرآ جدآ فى تونس وكان يعرض فى شهر رمضان و قدمنا منه أربعه أجزاء وحينما وجدت ان الجمهور أحبنى قررت الأستمرار فى مجال التمثيل فدخولى مجال التمثيل كان بالصدفه المحضه .

هل تعتبرى نفسك محظوظه ؟

طبعآ محظوظه و الحمد لله فأنا لم أعانى لأحصل على فرصه فهناك غيرى من يمثل لعشرين عامآ على خشبه المسرح حتى يجد دورآ أو فرصه كبيره فى التلفزيون أو السينما فأنا طبعآ أعتبر نفسى محظوظه الحمد لله .

أستمر نجاحك فى دور سيرين لفتره طويله على مدى أربع أجزاء ؟

بالفعل أستمر مكتوب لفتره طويله بدئته و انا فى سن العشرين و انهيته وانا فى السابعه و العشرين و فى فتره  كنت أصوره و أنا حامل و توقف المسلسل عده مرات توقف لفتره بسبب الثوره و توقفنا مره أخرى بسبب دخول المنتج سامى الفهرى للسجن و بعد خروجه أستئنفنا تصوير العمل .

فى رأيك ما سر النجاح الكبير الذى حققه مسلسل " مكتوب " ؟

لأنه مثل تغييرآ فى شكل الدراما التونسيه حيث ان المسلسل يتوجه لجمهور الشباب كما حظى بأنتاج سخى و ضخم غير ما تعودنا عليه من مسلسلات ينتجها التلفزيون بميزانيه محدوده فكان مكتوب من أنتاج منتج خاص الأستاذ سامى الفهرى صرف عليه بشكل جيد و قدم صوره جميله و مبهره للجمهور كما أن المسلسل تناول طبقه الأثرياء التى لم يتم التطرق اليها كثيرآ فى الأعمال الدراميه من قبل و صورنا فى لوكيشنات رائعه و سيارات فارهه فالجمهور أحب هذا الشكل الجديد .

هل هناك جزء خامس لمسلسل مكتوب سنراه فى رمضان 2015 ؟

لا  لأن المنتج سامى الفهرى و هو صديق عزيز يصور عمل درامى آخر هذا العام.. ولكن ربما تكون هناك أجزاء أخرى فى السنوات القادمه .

ما الذى جذبك للمشاركه فى مسلسل " طريقى " هل لانه بطوله شيرين المطربه الشهيره والتى يُنتظر ان يتابع عملها جمهور كبير ؟

بالطبع انا أحب شيرين كمطربه جدآ و أتمنى لها النجاح فى التمثيل بقدر نجاحها فى الغناء و لكن ما جذبنى أولآ هو الشخصيه التى سأجسدها فى المسلسل فهى شخصيه جديده على تمامآ فطوال الوقت كان يتم أختيارى فى أدوار البنت المحترمه الطيبه الشيك بنت الناس  فى تونس كانوا يختارونى فى تلك النوعيه فعمرى ما تم أختيار فى دور فتاه شريره فوجدت دور سوسن فى مسلسل طريقى فرصه للتغيير و التنويع فهى فتاه شريره و تربطها علاقه مشبوهه نوعآ ما ببطل العمل – باسل الخياط – هى بالأجمال شخصيه مختلفه تمامآ عن كل الأدوار التى قدمتها من قبل فوجدتها ستكون فرصه للتغير فى نوعيه الأدوار التى أقدمها .

ما الذى جذبك للمشاركه فى مسلسل " بعد البدايه " ؟

أولآ مخرج العمل الأستاذ أحمد خالد مخرج متميز جدآ وله أعمال ناجحه منها مسلسل آياد نصار " من الجانى " كما ان كاست العمل رائع .. طارق لطفى ، دره ، صفاء جلال ، محمود الجندى ، محمد عادل ، محمد على رزق ، فحينما ذهبت و ألتقيت بهذا الكاست شعرت بالسعاده و قلبى أنشرح لهذا المسلسل لان هذا الكاست الرائع يسعد اى فنان العمل معه فى لوكيشن واحد .

هل تجدى لديك القدره على تحمل مشقه تصوير أكثر من عمل فى وقت واحد ؟

نعم ..وغير تصويرى لأكثر من عمل فى نفس الوقت أهتم بتربيه أبنى .. فأنا منذ الصغر معتاده على العمل وحينما وصلت للسادسه عشر من العمر كنت أدرس و أعمل فأنا معتاده على القيام بأكثر من مهمه فى وقت واحد و أنا أجد سعادتى فى العمل ولا أحب فترات الفراغ التى لا أجد فيها شيئآ لأعمله و فى رأيى ان الأجهاد مفيد للمثل فهو يخرج منه طاقات فنيه كامنه ربما لم يكن يعلم بوجودها .

ما الذى يمثله أبنك "قصي"  فى حياتك ؟

يمثل لى كل حاجه فى الدنيا هو حياتى كلها .. قبل ان أرزق ب قصى لم يكن لدى هدف فى الحياه اما الآن فأصبح لدى هدف و هو ان يصبح قصى أحسن أنسان فى الدنيا والا اعتبر نفسى فشلت .. ولابد ان يكون فخورآ بأمه ولذلك أكون حريصه فى أختيارى لأعمالى الفنيه .. لكى تكون صورتى مشرفه أمام أبنى .. صحيح انه لازال صغيرآ ولايدرك لكنه سيكبر و يدرك كل شىء

هل ملامحك التى يغلب عليها الطابع الأوروبى تحدك فى نوعيه معينه من الأدوار ؟

لا أتفق معك فى هذا فأغلب من ألتقيت بهم فى مصر قالوا لى انت تشبهيننا كثيرآ بل و قالوا لى اننى أشبه النجمات الكبيرات مريم فخر الدين و ميرفت أمين و هذا أسعدنى جدآ بالطبع لأننى أحبهن كثيرآ .

هل هناك ممثله مصريه أو عربيه تعتبرينها مثلك الأعلى ؟

مفيش مثل أعلى فى التمثيل .. من الممكن ان تحب فنان او فنانه و تحب متابعه أعمالهم لكن مفيش حاجه أسمها مثل أعلى فى التمثيل..  فحينما أتحضر لدور لا اشاهد اداء ممثله فى دور معين و أحاول ان يكون هذا مرجعآ لى بل أحاول ان اقدمه بروحى أنا  .

من النجمات المصريات من زمن الفن الجميل اللآتى تحبين مشاهده أعمالهم ؟

الكثيرات ..  فمصر بها ثروه من النجمات فعلى سبيل المثل أحب النجمه هند رستم جدآ و أحب تحيه كاريوكا و سعاد حسنى أحب الممثله التى تطغى روحها على الاداء حتى لو كان اداء صامت للمشهد ومن النجوم الرجال أحب محمود عبد العزيز جدآ .

من هو النجم الذى كنتى تحلمين بلقائه فى مصر و هل تحقق هذا الحلم ؟

كنت أحلم بلقاء الزعيم عادل إمام وبالفعل تحقق حلمى و ألتقيت به و قال لى المحيطون لا تكلميه لانه لا يحب هذا فقلت حاضر ففوجئت به يكلمنى و سئلنى من أنت و تحدثنا وكان لطيف و متواضع جدآ و قلت له أشعر انك حزين فرد على قائلآ أننى أريد ان أرى مصر فى أحسن حال .

بنسبه كم بالمائه أنتهيتى من تصوير مشاهدك فى مسلسل الكبريت الأحمر وماذا عن الاعمال الأخرى ؟

تقريبآ أنتهيت من تصوير سبعين بالمائه من مشاهدى حيث صورت كل المشاهد التى تجمعنى بزوجى فى المسلسل أحمد السعدنى فى ديكور الفيلا التى نعيش فيها و كنت أصور فى نفس الوقت مسلسل بعد البدايه و مع بدايه الاسبوع القادم أتوجه للأسكندريه لتصوير مشاهدى فى مسلسل طريقى .

ما هى أهم هواياتك ؟

أحب الرياضه جدآ و كنت العب فى منتخب الكره الطائره لفتره و زوجى السابق كابتن عادل الشاذلى لاعب كره شهير فى تونس، كما أننى احب القراءه و الأستماع للموسيقى .

comments