• Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

الفنانون يستنكرون الاحداث الطائفية امام الكاتدرائية

بلا شك ان الاحداث الطائفية المؤسفة التى وقعت بالامس فى الكاتدرائية المرقسية بالعباسية قد اصابتنا جميعآ بحالة من الصدمة و الاستياء فقد كانت البلاد على شفا حالة حرب أهلية وبلا شك ان الفنانيين وهم من صفوة المجتمع لهم رأى فيما حدث و كيفية الخروج من الموقف الراهن و دور الفن فى علاج موقف كهذا وقد حاولنا فى التحقيق التالى رصد آراء مجموعة من فنانيينا فى الاحداث المؤسفة التى جرت بالأمس :-

الفنانة رانيا محمود ياسين قالت: لابد من تطبيق القانون على الجميع و مسائلة كل من يخطىء لكن للاسف السلطة الحاكمة نفسها لا تحترم القضاء و لا تطبق احكامة وكل يوم يخرج علينا من يقول لابد من تطهير القضاء فكيف ننتظر من المواطن العادى ان يحترم القانون للاسف البلد باظت و مفيش هيبة دولة و مؤسسات البلد تنهار نحن نعيش فى حالة عبث .. الناس التى سعت وراء السلطة ثمانين عامآ حينما حصلت عليها نجدها لا تعرف كيف تدير البلد و تتسبب فى انهيارها على كل الاصعدة و المستويات وعن دور الفن و الفنانيين فى حالتنا هذة تقول رانيا محمود ياسين الفنان ليس لة دور حاليآ لا يعقل ان نكون فى حالة انهيار و تطلب من الفنان ان يقدم اغنية او مسلسل لن يجدى هذا .. حينما تكون البلد مستقرة من الممكن ان نقدم اعمالآ فنية تدعو للوحدة الوطنية اما اليوم وقد اصبح الكل مستشعر ان لا يوجد قانون وانة يستطيع ان يعيث فى الارض فساد بدون ان يجد من يحاسبة فلن يفيد عمل فنى فى حالتنا هذة .

عن وصفة لما جرى بالأمس امام الكاتدرائية بالعباسية قال الفنان صبرى فواز : عبث

ما حدث عبث ، خناقة بين ناس مش عارفين همة مين ومفيش أصلآ حدث حصل يخلى الناس تضرب فى بعضها فمثلآ احيانآ يقولون انة تم اختطاف احد فيكون هناك سبب لكن امس لم يكن هناك سبب لما جرى ، وعن توقعة ان يمتد ما جرى ليتحول الى فتنة كبرى قال عمرة ما يحصل فى مصر طول عمرنا نتعرض لمواقف لكن نعبرها هناك ناس تحاول تسميم العلاقات بين المسلمين و الاقباط لينغصوا علينا حياتنا ، وعما كتبة على الفيس بوك من ان الاخوان لم يكن لهم يد فيما وقع امام الكاتدرائية من اشتباكات قال صبرى فواز انا راجل حقانى ومش معنى انى لا أحب الاخوان اقول ان لهم يد فى اللى حصل ، لان اللى اتضر فى الموقف الذى حدث أمس هما المسيحيين و الاخوان يبقى استحالة همة اللى عاملينها ، وعن دور الفن فى مواجهة تلك المواقف عن طريق تقديم اعمال فنية سريعة قال صبرى فواز الفن المرتبط بالمناسبات لا يعيش سيكون مثل اوبريت أخترناة ، لكن على الفنايين تناول قضية  العلاقات بين المسلمين و الاقباط فى اعمالهم الفنية بشكل عادى و غير موجة 

وقال الفنان محمد رياض ما حدث شىء مؤسف .. الفتنة الطائفية بشعة جدآ ومن أخطر الأشياء التى من الممكن ان تهدد اى مجتمع .. ولكن مصر نسيج واحد و سنستطيع ان نتغلب على هذا الموقف ، وعن رأية فى دور الفن و الفنانيين فى مواجهة الفتنة قال محمد رياض قدمنا اعمال فنية كثيرة من أغانى و اوبريتات و مسلسلات ولكن الحل فى الموقف الذى حدث بالأمس يكمن فى تطبيق القانون على الجميع بشكل عادل و ان يكون الجميع متساوون امام القانون و من يخطىء يعاقب أيآ كان انتماؤة .

الفنان أحمد زاهر قال اللى حصل دة قلة أدب ومينفعشى أصلآ يحصل حاجة زى كدة وحينما  كنت أشاهد الاحداث على شاشة الفضائيات كنت متضايق و حزين جدآ اننا نعمل كدة فى بعض لان المسلم و المسيحى كانوا طول عمرهم أخوات ، وأضاف أحمد زاهر اذا كان هناك عمل فنى لتدعيم الوحدة الوطنية و تمت دعوتى للمشاركة بالتأكيد سأوافق لان هذا واجب وطنى ، وعن رأية فيمن تسبب فى الاحداث قال أحمد زاهر أعتقد ان هناك طرف ثالث و هو معروف .

السيناريست وليد يوسف : ما حدث بالامس شىء مخزى ولم يحدث فى تاريخ مصر منذ دخول الاسلام ان تحاصر الكاتدرائية ويلقى عليها طوب و مولوتوف و خرطوش شىء حقير جدآ .. هؤلاء أصحاب نفوس مريضة ناس لاتريد للبلد ان يستقر .. جربوا كل حاجة مش فاضل غير الفتنة الطائفية .. مش فاهم لمصلحة مين اللى حصل لو حد من الاخوان فهم من فى الحكم وهذا يسىء اليهم و لو حد من الجانب المعارض الذى يريد اسقاط حكم الاخوان يكون غباء منة انة يعمل فتنة طائفية تحرق البلد كلها ليحقق هدفة فى اسقاط الاخوان .. نحن فى حالة عبث .. نحن فى حالة اكتئاب عام .. اعتقد انة لو كان هناك من يتعمد تشوية الاسلام فلن يفعل اكثر مما حدث بالامس .. نحن شعب متدين بطبعة بدليل اننا اكثر شعوب العالم حرصآ على الحج و العمرة من الممكن ان تجد فقيرآ يدخر اموالة لسنوات طويلة ليتمكن من العمرة او الحج و ايضآ المسيحييون يتمنون زيارة القدس فلا نحتاج من يعلمنا ديننا من اول و جديد .

الفنانة رحاب الجمل قالت : الفن ليس لة دور حاليآ لكن علينا التصدى لما يحدث كمواطنين عاديين بعيدآ عن كوننا فنانيين .. فطول عمرنا ونحن متعايشين ومفيش حاجة اسمها مسلم و مسيحى طول عمرنا مصريين وحينما كانت تحدث فى الصعيد اى فتنة او مشكلة أجتماعية تنقلب لفتنة كان الاعلام كلة ينقلب فلم نكن تخيل انها ستقع فى قلب القاهرة . . ناس بتضرب مولوتوف على الكاتدرائية من عمارات عالية و الشرطة لا تصعد اليهم ولا تلقى القبض عليهم يبقى احنا عارفين دول مين ..بدءنا ندخل فى منطقة سخيفة ان يحدث تعدى على مناطق مقدسة كنائس او جوامع دى اسمها قلة أدب

حينما تكون هناك جنازة تتحرك لمسلم او مسيحى فانت حينما تراها تتعظ و يقشعر بدنك فلا يعقل ما حدث فى الجنازة بالامس ولا استطيع سوى ان اقول حسبى الله و نعم الوكيل فى مرسى وكل اتباعة هم خرجوا من السجون للحكم مباشرة و المفترض كانوا يتعالجوا نفسيآ قبلها.. عمرى ما شوفت فى حياتى رسم بيانى لسقوط دولة بهذة السرعة لم تحدث لنا و نحن تحت الاحتلال الانجليزى ولا الفرنسى ولكن حدثت لنا ونحن تحت الاحتلال الاخوانى .. نحن ننتظر تدخل السماء .. وارجع و اقول احنا اللى عملناها فى نفسنا ولا يوم من ايام مبارك و ياريتة يرجع يعدلها لنا بس يارب يرضى لانة حياخدها خرابة  ولا يهمنى لو قالوا على فلول .. ابنى كان فى انجلترا و عاد منذ فترة بسيطة و قال لى العالم كلة ينتقدنا لاننا اخترناهم رغم ان هناك من يضحك علينا و يفهمنا ان الناس ترانا أعظم ثورة فى التاريخ .

قالت الفنانة صفاء جلال : أقول حسبى الله و نعم الوكيل فى كل اللى بيخرب فى البلد حتقول اية فى ناس معندهمش لا دين ولا ملة ولا وطنية .. وعن دور الفن و الفنانيين فى الموقف الحالى قالت صفاء جلال لا ارى ان هناك استعداد لسماع اغنية او مشاهدة مسلسل فى الوقت الحالى مفيش غير اننا ندعى ربنا انهم يحبوا مصر و يتقوا الله فينا وندعى ان ربنا ينجى مصر و يبعد عنها الفتن و همة مهما حاولوا يعملوا فتنة بين المسلمين و المسيحيين لن ينجحوا لان طول عمرنا أخوة .. دول مجموعة ان شاء الله ربنا حيرد كيدهم فى نحرهم او يرجعوا السجون تانى .

طريقة العرض :