بسنت السبكى : تامر حسنى عشره عمر و شعرت بالفخر لوقوفى أمام محمود حميده

View Comments

حوار : أشرف توفيق

تتميز الفنانه الشابه بسنت السبكى بنسبه جمال عاليه ربما كانت جواز مرورها للوسط الفنى و لكنها كذلك تتميز بموهبه تمثيليه عاليه مكنتها من الاستمرار عبر سنوات مشوارها الفنى الذى مازال فى بداياته و النجاح فى تقديم عده شخصيات

دراميه متابينه فى عدد مهم من الاعمال الفنيه الناجحه و الكبيره منها مسلسلات آدم  و البطجى و أنا عشقت و دكتور أمراض نسا و فيلمى بابا و أهواك و رغم انها ماتزال فى بدايتها الا انها قررت التمرد على ملامحها و رفضت ان يتم سجنها فى نوعيه محدده من الادوار حينما تتحاور معها تشعر و انك امام فنانه مثقفه لديها تخطيط مدروس لخطواتها الفنيه و لديها تفكير بعيد المدى لمشوارها الفنى لا تتعجل الشهره بل ما يهمها حب الجمهور مع الفنانه بسنت السبكى كان هذا الحوار :-

لست ابنه المنتج محمد السبكى رغم ان هذا يشرفنى

تامر حسنى عشره عمر و شعرت بالفخر لوقوفى أمام محمود حميده

أتوقع ان مشاركتى فى أوشن 14 ستمثل نقله كبيره فى مشوارى الفنى

حينما أبتعد عن الكاميرا أشعر بالأكتئاب

عينى على العاليمه ولكن بعد أن اثبت نفسى فى بلدى

تمردت بالفعل على محاوله سجنى فى أدوار البنت الحلوه ليس لدى صدقات من الوسط الفنى

أتمنى زوج من زمن الأبيض و الأسود

لهذا السبب كرهت الفيس بوك و أحببت أنستجرام

كيف كانت بدايتك الفنيه ؟

حينما كنت طفله كنت أقلد الفنانيين وحينما كبرت درست الأعلام و لم يكن فى ذهنى التمثيل حيث كنت الأولى على دفعتى لأربع سنوات وكنت أنتوى التحضير للماجستير و الدكتوراه ولكن وجدت عرضآ من قناه المحور للعمل كمراسله لبرنامج 48 ساعه و بالفعل ألتحقت بالعمل فى قناه المحور وبعدها كنت أقدم حفلات الأوبرا ثم أجروا لى أختبار على الهواء كمذيعه و نجحت فيه و قرروا ان يخصصوا لى برنامج ولكن المشروع لم يكتمل و بعدها تركت القناه و عرضت على مشاريع تمثيل ولكننى لم اكن اوافق الى ان اقنعنى مخرج  بتقديم دور فى الحمله الأعلانيه لقنوات ميلودى حيث جسدت شخصيه سكرتيره مستر جمال مروان مالك الشركه وكانت هناك نيه لتحويل هذه الحمله الاعلانيه لفيلم ولكن حدثت مشاكل للمنتج جمال مروان أضطر بعدها لمغادره مصر فتوقف المشروع ، وبعدها جائتنى عروض تمثيل كثيره و كان أول عرض أوافق عليه مسلسل آدم بطوله النجم تامر حسنى وكان هذا عام 2011   كانت هذه أول تجربه تمثيليه لى وكان التحدى رهيب حيث كان الدور صعبآ و الشخصيه مركبه و الذى رشحنى للدور هو المخرج محمد سامى و الذى كانت لديه رؤيه اننى استطيع اداء تلك الشخصيه و الحمد لله كنت عند حسن الظن و الناس كرهتنى وهذا أغضبنى فى البدايه ولكننى فهمت فيما بعد ان هذا يعنى نجاحى فى اقناعهم بالشخصيه لاننى كنت اجسد دور زوجه أحمد زاهر المرأه القويه المتسلطه التى تتحكم فى زوجها و تهمل بيتها و ابنتها مما يصيبها بالشلل بسبب اهمالها ومن هنا تتحول شخصيتها الى العكس تمامآ حيث تصبح أمرأه ضعيفه و منكسره

وما هى خطواتك بعد نجاحك فى  مسلسل آدم ؟

بعد مسلسل آدم جائتنى عروض كثيره و أخترت منها المشاركه فى مسلسل " البلطجى " مع النجم آسر ياسين وكان هذا عام 2012 وكان الدور مختلف حيث جسدت شخصيه "عشيقه" تلعب على الطرفين و فى النهايه يتم قتلها وبعدها شاركت فى فيلم " بابا " مع النجم أحمد السقا و كان تجربه مختلفه تمامآ حيث ينتمى للنوعيه الكوميديه التى لم أقدمها من قبل حيث لعبت دور زوجه أدوارد التى تحاول طوال الوقت هى و زوجها الانجاب و كان أحمد السقا هو الطبيب الذى يعالجنا وبعدها شاركت فى مسلسل " أنا عشقت " أمام النجم أمير كراره و نجلاء بدر و من أخراج مريم أحمدى وجسدت شخصيه بنت بلد اسكندرانيه تعيش فى مكان شعبى تساعد صديقتها دور مختلف و جديد على تمامآ وبعدها شاركت فى مسلسل " دكتور أمراض نسا " أمام النجم مصطفى شعبان عام 2014 حيث جسدت دور صديقه زوجته التى تعرف منها كل أسرارها وتستخدمها فى الايقاع بينها و بين زوجها الى ان تتسبب فى الطلاق بينهما و هذا لانها تحقد عليها منذ الطفوله و مؤخرآ شاركت فى فيلم " أهواك " أمام النجم تامر حسنى حيث جسدت شخصيه زوجه النجم محمود حميده البنت صغيره السن الدلوعه التى تحب رجل يكبرها فى السن وهو يترك زوجته الاولى – غاده عادل – ليرتبط بها ثم ينفصل عنها و لكنه فى النهايه يكتشف انه يحبها ولا يستطيع الاستغناء عنها فيعود للارتباط بها

 

ماذا عن مشاركتك فى فيلم " أوشن 14 " ؟

بعد مشاركتى فى فيلم " أهواك " تم ترشيحى للمشاركه فى هذا الفيلم وهو تجربه مختلفه عن كل ماقدمته من قبل فيلم كوميدى بطوله مجموعه كبيره من الشباب منهم عمر مصطفى متولى ، حمدى الميرغنى ، محمد أنور ، مصطفى خاطر ، نيرمين ماهر  يتناول مشكلات هذا الجيل بشكل كوميدى ما أستطيع ان اقوله عن الفيلم ان قصته جديده و مجنونه و غريبه لم تقدم من قبل و كلنا تعبنا فى هذا الفيلم جدآ و صورناه فى ثلاث شهور و المخرج شادى الرملى مخرج متميز و شديد الاحتراف و يخرج من الفنان أفضل ما لديه .

حدثينا عن كواليس العمل خاصه و انه يجمع عدد كبير من الكوميديانات ؟

الكواليس بالطبع كانت مرحه جدآ و كان يسودها جو الحب و الاحترام و لقد اسمتعت جدآ بالعمل مع هذه المجموعه الجميله من الشباب الى جانب الفنان الكبير بيومى فؤاد

 

حدثينا عن دورك فى " أوشن 14 " ؟

أجسد شخصيه مختلفه تمامآ عن كل الشخصيات التى قدمتها من قبل وهى أقرب شخصيه لطبيعتى الحقيقيه هى بنت بسيطه بريئه تصدق اى شىء و تنبهر باى شىء مهما كان صغيرآ تعمل مدرسه و تكافح لتنفق على أسرتها وتقابل عمر مصطفى متولى والذى يقنعها بانه يعمل فى وظيفه حساسه فى البلد و تنبهر به و من هنا تقع فى حبه ولا تعلم انه عضو فى عصابه مع اصدقائه وهذه العصابه توهم هذه الفتاه باشياء غيرحقيقيه وهى بسبب بساطتها تصدقهم و تتوالى الاحداث الى ان تتحول شخصيه هذه الفتاه الى شكل مختلف تمامآ عن بدايه الأحداث

ما اسم الشخصيه التى تقدمينها وهل الشخصيه  كوميديه ؟

اسمها عبير والفيلم كوميدى و بالطبع لى مشاهد  تنتمى لنوعيه كوميديا الموقف و اتمنى ان تلاقى قبول لدى الجمهور .

 

كيف وجدتى التعامل مع المنتج محمد السبكى ؟

هذه ثانى تجربه مع المنتج الكبير الاستاذ محمد السبكى و هو الذى رشحنى لفيلم " أوشن 14 " بعد اعجابه بادائى فى احد مشاهد " أهواك " وهو على المستوى الشخصى  أنسان طيب جدآ و لديه خبره كبيره تمكنه من معرفه من يمثل بشكل جيد و من لديه موهبه حقيقيه و يعرف كيف يسوق الفنان و يمنحه الفرصه المناسبه و هو من افضل المنتجين فى الوسط و أحبه و احترمه كثيرآ

هل غيرت طريقه كتابه اسمك من بسنت السبكى الى السبقى بناء على طلبه ؟

لا .. بل فعلت هذا من تلقاء نفسى حيث كنت اجد من يقول لى ابلغى والدك بكذا او يهاجمنى على اساس انى بنت محمد السبكى او يطلب منى وساطه لانه يريد التمثيل ولم أكن أفهم ما السبب الى ان أدركت ان الناس اعتقدت اننى بنت المنتج محمد السبكى و بالفعل حينما قلت له هذا مازحنى قائلآ " وهوه انتى تطولى " فضحكت وهذا لم يغضبه و لكننى منعآ للأرتباك كتبت اسمى بالقاف على انستجرام وهو يكتب هكذا  فعائله والدى لها أصول من المغرب وهى عائله معروفه و من هنا جاء اسم السبقى ولا علاقه قرابه بينى و بين عائله السبكى الشهيره .

 

هل انت سعيده بتوقيت عرض فيلم " أوشن 14 " أم كنتى تفضلين عرضه فى موسم الصيف ؟

أشعر ان التوقيت مناسب جدآ ففى الشتاء مكان التنزه الأساسى هو السينما على عكس الصيف حيث تتوجه العائلات و لشباب الى البحر و المصايف كما ان كثره الاخبار السياسيه السيئه يجعل الأنسان يريد ان يريح اعصابه بمشاهده فيلم كوميدى لايت مثل أوشن 14

هل تتوقعين بعد نجاح الفيلم ان يمثل لك نقله فى مشوارك الفنى ؟

بأذن الله اتوقع هذا و لست انتظر الشهره فى حد ذاتها بل ما يهمنى هو ان يحبنى الجمهور و يسعدوا بما اقدمه لهم لان حب الجمهور هو أهم شىء للفنان فجمهور الفنان هو الذى يحدد مصيره الفنى من بعد ربنا فأنا من غير حب الناس ولاشىء لان مهما ربنا  ادانى من جمال و شكل و لبس ولم أحظى بحب الناس فلن اكون شيئآ بل على العكس ممكن اكون قبيحه الملامح و لكن الناس تحب روحى وهذا يجعلنى فى اعلى مكانه ف حب الناس هو الكنز الحقيقى للفنان

 

كيف جاء حبك للفن ؟

منذ الطفوله كنت أقلد كل الفنانات و كذلك كنت ألعب رياضه و أرقص و اقلد الراقصات من كيتى الى دينا  و العب كيك بوكسنج كذلك لدى موهبه الكتابه و التأليف ولكن عمرى ما تخيلت اننى سأحترف الفن و لكننى أكتشفت اننى أحب الكاميرا و هناك حاله عشق مابينى و بينها وحينما ابتعد عن الكاميرا أشعر بالاكتئاب فانا احب ان اعمل و أصور كل يوم لان هذه متعتى الحقيقيه كل هذا رغم اننى كنت افكر فى العمل فى الاذاعه و لكن بعد ان وقفت امام الكاميرا و شعرت انها اخرجت منى اشياء لم اكن اتوقع ان تكون لدى وجدت نفسى وقعت فى غرامها و أصبحت احب التمثيل بل اصبح من اهدافى الوصول للعالميه و التمثيل خارج مصر

هل ترين الوصول للعالميه خطوه سهله ام صعبه ؟

اذا كان الانسان يسعى لتحقيق هدفه فلا شىء يصعب عليه كما اننى تلقيت بالفعل عروضآ للتمثيل بالخارج و لكننى وجدت ان الوقت غير مناسب لتنفيذها لأننى أريد ان أثبت نفسى فى بلدى أولآ و اسافر و أنا اسمى معروف فى بلدى .

من أكثر فنان مصرى استطاع أن يمثلنا فى الخارج بشكل مشرف ؟

بعد العالمى عمر الشريف هناك خالد النبوى و عمرو واكد و مصطفى جعفر فالموضوع لم يصبح بالصعوبه كما كان فى الماضى فالفنان المصرى أصبح لديه الثقافه و الامكانيات التى تؤهله لتمثيل بلده فى الخارج .

ولكن انت ملامحك أوروبيه و صناع السينما فى الخارج عاده ما يبحثون عن صاحبه الملامح المصريه الفرعونيه ؟

الممثل يستطيع تغيير ملامحه فهناك أدوار قدمتها لبنت البلد المصريه جدآ التى تنتمى لطبقه شعبيه ولم يصدق أحد ان هذه الشخصيه هى بسنت فالممثل يستطيع تغيير ملامحه الخارجيه بالماكيج و الداخليه بقدرته التمثيليه مثل تون الصوت و الاداء و غيره كما اننى تمردت بالفعل على محاوله سجنى فى ادوار البنت الحلوه الكيوت و قدمت ادوار مختلفه عن شكلى

ولكن الفنان فى بدايات طريقه لا يكون لديه رفاهيه الرفض لانه يحتاج للأنتشار ؟

منذ بدايتى و انا لا احب من يختارنى بسبب شكلى فقط و الحمد لله صناع الدراما و السينما اصبحوا يعلمون اننى استطيع التمثيل بشكل جيد و ان اقدم كافه ألوان الشخصيات و دومآ أسعى وراء أدوار بعيده عن ملامحى اسعى وراء دور بنت بلد مصريه

 

هل هناك ممثله تعتبرينها مثل اعلى و تتمنين ان تصلى فى يوم ما الى نفس شهرتها و نجوميتها و نجاحها ؟

أتمنى ان أكون نفسى بالطبع هناك نجمات كبيرات رائعات و لكننى أتمنى ان أترك بصمه و يكون لى اسلوبى الخاص و لا أقلد أحدآ أو اكون شبه أحد .

هل لديك صداقات فى الوسط الفنى ؟

منذ فتره حضرت فرح نيرمين ماهر فهى زميلتى فى فيلم " أوشن 14 " وهى بنت جدعه جدآ و لكن بصراحه اعتبر الفنانات زميلات لكن صديقاتى من خارج الوسط فطبيعه حياتى بعيدى عن العمل مختلفه لاننى أحب الرياضه جدآ و طوال الوقت أكون فى التمرين و ألعب رياضات كثيره و أحب الرقص و الاستعراض و الجومباز  و أكتب خواطر و أشعار و اغلب الوقت اقضيه فى ممارسه هذه النشاطات او اكون مع اسرتى أو أسافر للراحه و استعاده النشاط

ما مواصفات فتى أحلامك ؟

تضحك : لا توجد مواصفات محدده فى ذهنى ففى بعض الاحيان يكون لدى الفتاه تصور معين لفتى احلامها و لكنها تجد شخص آخر هو الانسب لها لكن بشكل عام الرجل الذى يحترمنى و يحترم عملى ويتفهمه و يتعامل معى بشياكه و رقى كما كان الرجال يتعاملون مع زوجاتهم فى زمن افلام الابيض و الاسود .

هل يعمل أحد من عائلتك فى الوسط الفنى ؟

لا .. والدى عميد فى القوات المسلحه حيث يقوم بالتدريس فى الكليه الحربيه   ووالدتى لا تعمل حاليآ كانت تمتلك شركه و لكن اغلقتها وحاليآ ربه منزل كثير من افراد عائلتى ضباط او مستشارين او اطباء و انا الوحيده التى دخلت الوسط الفنى انا اسكندرانيه الاصل امى اصولها تركيه ووالدى اصوله من المغرب و النصف الثانى من الاسره فلاحين من مصر

هل تقبلت عائلتك عملك كممثله ؟

جدآ وكانوا أكبر حافز لى و دائمآ ما يشجعوننى خاصه والدى الذى يقول لى دائمآ كلمات تشجعنى ولكنه يرفض اى ادوار بها عرى و يتضايق منها لانه يعتبرها مبتذله

 

 

هل اعترض على مشاهدك فى فيلم أهواك ؟

بعد فيلم أهواك قاطعنى لمده شهر و نصف و رفض الحديث معى تمامآ  حاولت ان اشرح له ان الدور لم يكن به اغراء مبتذل ولكنها فتاه رياضيه ترتدى الشورت و الملابس التى تناسب البحر

ولكنه لم يتقبل كلامى و غضب منى ولكن الانسان احيانآ يقع فى الخطآ و انا غلطت لكن انا غير نادمه على التجربه لانه يكفينى مشاركتى فى عمل من اخراج المبدع محمد سامى و النجم المحبوب تامر حسنى و الاستاذ الكبير محمود حميده الذى أشعر بافخر لتمثيلى أمامه

حدثينا عن تجربه التمثيل أمام النجم محمود حميده ؟

فى حياتى كلها لم أجد شخصيه فى ربع شخصيه استاذ محمود حميده وما تحويه من ثقافه و أحترام و لباقه هو فنان يرفع من الفنان الذى يمثل امامه و يشعرك بالاطمئنان وقوفى امامه جعلنى اتعلم اشياء من الممكن ان احتاج عشرون عامآ لتعلمها انسان هادىء وقور لم اسمعه يرفع صوته او يتعصب لديه صبر رهيب احيانآ ننتظر لتصوير المشهد ساعات و نحن كشباب نشعر بالملل و الغضب ولكنه يتحمل و يصبر .. منتهى الأدب و الأحترام متسامح و صبور ومبستم طوال الوقت ولا اعرف لماذا يقولون عليه عصبى .

وماذا عن النجم تامر حسنى ؟

تامر عشره عمر نحن اصدقاء من فتره طويله حيث كنت مرشحه لمشاركته فيلم نور عينى و لكن لم يحدث نصيب وبعدها شاركته مسلسل آدم تامر اعرفه عن قرب شخص جدع جدآ شهم يقف الى جوار الآخرين حنين ولا يحب ان يكسر بخاطر أحد ويحب ان يرى كل من حوله سعيد مجتهد و يتمنى النجاح له و لغيره لديه طاقه ايجابيه كبيره وهو من اعز الناس الى قلبى و دومآ أستشيره فى أمور حياتى .

حدثينا عن علاقتك بالسوشيال ميديا ورأيك فى أهميتها كوسيله للتواصل بين الفنان و جمهوره ؟

كان لدى حساب على موقع الفيس بوك و لكننى أغلقته منذ حوالى العام لاننى كنت اتلقى عشرات الرسائل على الانبوكس و كل شخص يريد ان أرد عليه وحينما لا أرد لعدم توافر الوقت يغضب و بعضهم يشتم و يتهموننى بالغرور و أحيانآ يكون هناك من يتعشم فى ان اساعده فى العمل كممثل ولا يعلم اننى ليس بيدى شىء كل هذا جعلنى اشعر ان افضل شىء ان اغلق الحساب حتى لا يغضب منى أحد كما ان الفيس بوك تكثر عليه النميمه وانا اكرههها جدآ ولكننى أحببت موقع أنستجرام فهو اسهل فى التعامل من الفيس بوك تضع صورتك و تضع تحتها تعليق ولا يوجد انبوكس فموقع انستجرام يتيح للفنان ان يجعل جمهوره متابعآ لاخباره بالصوره بشكل بسيط و سهل

ما أحلامك التى تتمنين تحقيقها فى العام الجديد 2016 سواء على المستوى الخاص او العام  ؟

اتمنى ان نعيش فى أمن و أمان و يختفى الارهاب و نعيش فى استقرار و على المستوى الشخصى اتمنى ان ينجح فيلم أوشن 14 و يحبه الجمهور و ان تعرض على اعمال فنيه جيده

 

 

comments